مـلـتـقـى الـتـدريـب الـعـربـي

  post #1  
قديم 27-10-2009, 12:30 AM
محمد تكييف محمد تكييف غير متواجد حالياً
Senior Member
 
About
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 273
معدل تقييم المستوى: 6 @ 10
محمد تكييف is on a distinguished road
Icon23 القابض (الدبرياج)


القابض (الدبرياج)

لا يستطيع محرك الإحتراق الداخلى بدء حركته بنفسه (ذاتياً) , كما تفعل بقية المحركات الأخرى المولدة للحركة (مثل الموتورات الكهربية , والمحركات البخارية, والتوربينات) .
ولذلك فأنه يجب بدء حركته بوسيلة خارجية أولاً حتى يتمكن – بعد ما تزداد سرعته – من إعطاء العزم الكافى . ولتحريك السيارة تتطلب جميع محركات الإحتراق الداخلى وجود وسيلة – يمكن فصل تعشيقها – بين المحرك وبين مجموعة إدارة المحاور . وتعرف اسم هذه الوسيلة باسم "القابض الإحتكاكى".
وفى مجال هندسة السيارات يشيع استخدام القابض الإحتكاكى الجاف المفرد (الوحيد) القرص , والذى يمكن تشغيله عموماً من دواسة القابض عن طريق عدة وصلات .



قابض احتكاكى مفرد القرص

أ - معشق .
ب- غير معشق (مفصول) .

1- الحدافة (الفولان) .
2- قرص القابض وبه البطانة (التيل) .
3- القرص الضاغط .
4- حلقة فصل التعشيق .
5- ياى القابض .
6- غطاء .




ومنذ وقت قريب ازدادت أهمية تشغيل مثل هذا القابض هيدرولوكياً . والفكرة الأساسية فى التشغيل بهذه الكيفية مبنية على أساس نقل الضغوط بواسطة السوائل المحتواة فى خطوط أنابيب . ويصل خط الضغط ما بين أسطوانة القابض الرئيسية (الماستر) وبين أسطوانة التشغيل , التى تتصل بدورها بذراع تشغيل القابض عن طريق عدة وصلات . وينقل السائل داخل خط الأنابيب بانتظام الضغط المسلط فى أسطوانة القابض الرئيسية إلى أسطوانة التشغيل عن طريق دواسة القابض . وينبغى خاصة مراعاة عدم إنحباس الهواء فى خط الأنابيب .


تشغيل القابض هيدروليكياً
1- ذراع القابض .
2- مسمار ضبط .
3- ذراع ضاغط .
4- أسطوانة تشغيل القابض .
5- ياى إرجاع .
6- ماسورة توصيل الزيت المضغوط .





ويجب أن يقوم القابض بالتعشيق بسلاسة , ونقل عزم المحرك الكلى بدون إنزلاق عند اكتمال التعشيق . ولما كان القابض يشغل بالقدم , لذلك فإن القوة (قوة الضغط على الدواسة) اللازمة لفصل تعشيقه يجب أن تكون أقل ما يمكن حتى يتم تشغيله بالشكل الصحيح . ويجرى التعشيق بالإحتكاك , أى بضغط السطح الإحتكاكى للقرص - المتصل جزء منها بالمحرك والجزء الآخر بصندوق التروس المطلوب إدارته – فى مقابلة بعضها البعض بالإستعانة باليايات . ولذلك يجب أن تكون المساحات الإحتكاكية للأسطح أكبر ما يمكن للحصول على القيمة العالية المطلوبة للإحتكاك . ومع ذلك ينبغى أن يكون الضغط على وحدة المساحة صغيراً للتقليل من التآكل إلى أقل حد ممكن عند بدء الحركة باستخدام قابض زلق .



قابض مفرد (وحيد) القرص
1- الحدافة (الفولان) .
2- غطاء .
3- لوح القابض الضاغط .
4- غطاء فتحة التفتيش .
5- صامولة ضبط .
6- رافعة فصل التعشيق (ريشة) .
7- حلقة منزلقة .
8- حلقة ضبط (زهرة الدبرياج) .
9- ياى ضغط .
10- رافعة على شكل شوكة .
11- مبيت القابض .
12- عمود القابض .
13- لوح توصيل .
14- قرض الضاغط الإحتكاكى .









ويوضح الشكل السابق رسماً للقابض المفرد القرص الذى تحتويه الحدافة بالكامل تقريباً , مما يتيح الحصول على أكبر مساحة ممكنة من السطح الإحتكاكى , ولهذا القابض قرص إحتكاكى واحد (14) تركب صرته على خدد عمود التروس , ويضغطه اللوح الضاغط (3) – بواسطة ياياته – فى مقابلة الحدافة . وتؤثر قوة الدفع فى مواضع متماثلة بالنسبة للمحور .
وهناك ستة يايات (9) مركبة فوق مسامير , وموزعة على محيط القابض . وتدفع اليايات إلى الخارج بواسطة الأطباق الحاملة لها , فى حين تدفع إلى الداخل بواسطة اللوح الضاغط (3) وبذلك فأنها تضغط قرص القابض (14) فى مقابلة الحدافة
ويجرى فصل تعشيق القابض بالإستعانة بالحلقة المنزلقة (7) المتصلة بدواسة القابض عن طريق الرافعة (10) . وفى بعض الطرازات يناظر هذه الحلقة محمل كريات (رولمان بلى) مقاوم للضغط , وتنضغط الحلقة المنزلقة – المصنوعة من الجرافيت الصلد – فى مواجهة حركة الضغط (8) (زهرة الدبرياج) عندما لا يكون القابض فى وضع التعشيق .
وترفع الروافع (الرياش) الثلاثة (6) – التى تحركها حلقة الضغط – اللوح الضاغط (3) عن قرص القابض (14) بواسطة مسامير الضبط (5) . ونتيجة لذلك يصبح ضغط الملامسة المسلط من ياى القابض (9) عديم التأثير على قرص القابض (14) , وتصبح الحركة بين الحدافة (1) وبين عمود القابض (12) غير متصلة .

ونظراً لأن سطحين إحتكاكيين فقط هما اللذين يجب فصلهما عن بعضهما البعض فى هذه الحالة , لذلك فإن مسافة الفصل بينهما تصل إلى 2-3مم . وقد تصل مسافة تحريك الدواسة إلى حوالى 100مم , حتى يمكن تكبير نسبة التخفيض , وتقليل القوة التى يبذلها السائق بقدمه .

وبالإضافة إلى ذلك فإن عزم القصور الذاتى لقرص الضاغط المركب على عمود التروس صغير جداً لدرجة أنه يمكنه الإتزان بسرعة بعد نقل الحركة (التى من أجلها فصل تعشيق القابض).

وقرص القابض عبارة عن قرص صلب عليه بطانتان حلقيتان ملتصقتان بوجهيه بمسامير برشام . وعادة ما تصنع البطائن من الأسبستوس أو من نسيج قطنى معالج بمحلول لدائنى لاصق .
وينبغى بصفة خاصة مراعاة توافر خلوص كاف فى القابض , بحيث يكون حوالى 3 مم بين السطح الإحتكاكى لحلقة الضغط (زهرة الدبرياج) وبين السطح الإحتكاكى لمحمل فصل التعشيق (رولمان بلى الدبرياج) . وعندما يكون طول رافعة القدم عادياً تكون مسافة تحرك دواسة القابض حوالى 30 مم . وينبغى وجود هذا الخلوص ليسمح بالفصل الصحيح للقرص . ويجب ألا ينفصل تعشيق القابض بمجرد لمس الدواسة , إذ أن ذلك يؤدى إلى الإنزلاق الدائم له والتآكل المبكر لبطانته .
وعندما تتآكل بطائن القابض يضعف شدة اليايات إلى حد كبير , وينزلق القابض نتيجة عدم كفاية الضغط . وغالباً ما يكون الإنزلاق شديداً بالدرجة التى تحترق عندها أجزاء القابض , مما يؤدى إلى إعوجاجها وتشوه أشكالها .
ويجب إجراء عمليات ضبط القابض باستخدام العدد الخاصة به بالورشة , كما يجب فحص وصلات تشغيله بصفة دائمة . وعلاوة على ذلك فأنه يجب عدم نسيان تزييت نقط التحميل به , نظراً لأن الوصلات الجافة تؤدى إلى حدوث قفش وأصوات إصطكاكية بالقابض .

وحديثاً حلت القوابض الهيدرولوكية (التى تنقل الحركة أوتوماتيكياً) محل القوابض الإحتكاكية الميكانيكية .





الفكرة الأساسية فى عمل القابض الهيدروليكى .
1- عجلة الضخ .
2- عمود مرفقى .
3- دافعة (مروحة) .
4- مبيت (غلاف) .
5- الدفق الثانوى .
6- الدفق الرئيسى .
7- عمود نقل الحركة .





وتتصل الدافعة (المروحة) ذات الرياش (3) بعمود نقل الحركة إلى التروس (7) , وتدور فى مبيت (غلاف) محكم متصل بدوره بالعمود المرفق (2) المزود برياش قطرية من الداخل . والمبيت مملوء بالزيت .
وعندما يبدأ المحرك دورانه بسرعة معينة يدفع الزيت الموجود فى عجلة الضخ الإبتدائية إلى الخارج بتأثير القوة الطاردة المركزية , فتتولد فيه حركة دورانية فى إتجاه الأسهم . ونتيجة لذلك تتحرك رياش العجلة الثانوية . وعند الدوران بسرعة التباطؤ لا تتحرك هذه العجلة نظراً لإنخفاض طاقة الزيت فى هذه الحالة . وكلما زادت السرعة كلما زادت قوة التحريك المؤثرة على العجلة الثانوية , كما أنه يمكن تشغيله بدون إنزلاق تقريباً فى نطاق السرعات العالية .
وإذا قسم المبيت إلى عدة غرف – من 6 إلى 8 غرف حسب التصميم – فأنه ينبغى العناية بوجود كميات متساوية من الزيت بها , حتى لا يتسبب عدم إنتظام الزيت فى الحصول على أداء غير سليم للقابض يماثل الخبط الذى يحدث فى القابض المفرد القرص . وعلاوة على ذلك فانه يجب الإلتزام باستخدام الزيت الهيدروليكى المحدد فى مواصفات المصنع المنتج .

منقول
رد مع اقتباس

Sponsored Links
  post #2  
قديم 24-04-2010, 06:32 PM
طارق حسن طارق حسن غير متواجد حالياً
Senior Member
 
About
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 403
معدل تقييم المستوى: 6 @ 10
طارق حسن is on a distinguished road
افتراضي

شرح جميل وبدون صور ايضآ
رد مع اقتباس
  post #3  
قديم 01-11-2010, 12:06 AM
زيدان زيدان غير متواجد حالياً
Member
 
About
تاريخ التسجيل: Dec 2008
المشاركات: 85
معدل تقييم المستوى: 6 @ 10
زيدان is on a distinguished road
افتراضي

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

إعلانات



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أعطال القابض Clutch Failures(الدبرياج) واسباب كل عطل طارق حسن ميكانيـــكا وكهــرباء الســـيارات Cars Mechanics & electricity 0 12-04-2010 12:27 PM


الساعة الآن 04:26 PM.

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها .. ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى

RSS RSS 2.0 XML XML2 SiteMap SiteMap2 ARCHIVE HTML HTML2 EXTERNAL JS URLLIST

الاتصال بنا - الأرشيف - الأعلى  تسجيل الخروج  

Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir